هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل في :: منتديات ثار الله الإسلامي :: . للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

facebook

.::||[ آخر المشاركات ]||::.
لأبو الأسود الدؤلي رحمة الله و... [ الكاتب : الشيخ محمد العبدالله - آخر الردود : الشيخ محمد العبدالله - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 186 ]       »     ما لعيني قد غاب عنه كراها ----... [ الكاتب : الشيخ محمد العبدالله - آخر الردود : الشيخ محمد العبدالله - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 920 ]       »     مصر + العراق + المغرب. [ الكاتب : أبو حيدر - آخر الردود : عبد فاطمة - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1618 ]       »     السلام عليكم.. [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : عبد فاطمة - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 4 ]       »     علي 110. [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1423 ]       »     معنى الأنزع البطين؟ [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1062 ]       »     حكم الإمام علي عليه السلام. [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1138 ]       »     فضح الإمام علي عليه السلام لرم... [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1156 ]       »     السيدة فاطمة الزهراء (ع) أول م... [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1471 ]       »     أسرار وفضائل الإمام علي بن أبي... [ الكاتب : عبد فاطمة - آخر الردود : أبو حيدر - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 1154 ]       »    



 
 عدد الضغطات  : 5841  
 عدد الضغطات  : 2286  
 عدد الضغطات  : 2744


الإهداءات



يتم تحميل بيانات الشريط . . . . اذا لم تظهر البيانات رجاء قم بتحديث الصفحة مرة اخرى
إضافة رد
#1  
قديم 02-02-2019, 05:32 PM
الشيخ محمد العبدالله
خادم الحسين
الشيخ محمد العبدالله غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : May 2010
 فترة الأقامة : 3320 يوم
 أخر زيارة : 05-24-2019 (12:19 AM)
 المشاركات : 2,293 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ما لعيني قد غاب عنه كراها ----- قصيدة في مصائب الزهراء



وجدت هذه القصيدة بخط الشهيد الأول محمد بن مكي العاملي الجزيني
- قدس الله روحه - وهي فريدة في بابها ، ويظهر من آخرها أنها لبعض أشراف
مكة المكرمة ، وتوهم بعضهم أنها للجذوعي ناشئ من البيت الذي فيه اسمه
مع أنه ظاهر في أن الجذوعي منشدها وأن منشئها غيره ، وهي :
ما لعيني قد غاب عنه كراها * وعراها من عبرة ما عراها
الدار نعمت فيها زمانا * ثم فارقتها فلا أغشاها
أم لحي باتوا بأقمار تم * يتجلى الدجى بضوء سناها
أم لخود غريرة الطرف تهواني * بصدق الوداد أو أهواها
أم لصافي المدام عن مزة * الطعم عقار مشمولة أسقاها
حاش لله لست اطمع نفسي * آخر العمر في اتباع هواها
بل بكائي لذكر من خصها * الله تعالى بلطفه واجتباها
ختم الله رسله بأبيها * واصطفاه لوحيه واصطفاها
وحباها بالسيدين الزكيين * الامامين منه حين حباها
ولفكري في الصاحبين اللذين * استحسنا ظلمها وما راعياها
منعا بعلها من العهد والعقد * وكان المنيب والاواها
واستبدا بإمرة دبراها * قبل دفن النبي وانتهراها
وأتت فاطم تطالب بالإرث * من المصطفى فما ورثاها
ليت شعري لم خولفت سنن * القرآن فيها والله قد أبداها ؟
رضي الناس إذ تلوها بما لم * يرضى فيها النبي حين تلاها ؟
نسخت آية المواريث منها ، أم هما بعد فرضها بدلاها ؟
أم ترى آية المودة لم تأت * بود الزهراء في قرباها ؟
ثم قالا : أبوك جاء بهذا * حجة من عنادهم نصباها
قال : للأنبياء حكم بأن لا * يورثوا في القديم وانتهراها
أفبنت النبي لم تدر أن كان * نبي الهدى بذلك فاها
بضعة من محمد خالفت ما * قال ؟ حاشا مولاتنا حاشاها
سمعته يقول ذاك وجاءت * تطلب الإرث ضلة وسفاها ؟
هي كانت الله أتقى وكانت * أفضل الخلق عفة ونزاها
أو تقول : النبي قد خالف القرآن * ويح الاخبار ممن رواها
سل بإبطال قولهم سورة النمل * وسل مريم التي قبل طاها
فهما ينبئان عن إرث يحيى * وسليمان من أراد انتباها
فدعت واشتكت إلى الله من ذاك * وفاضت بدمعها مقلتاها
ثم قالت : فنحلة لي من والدي * المصطفى فلم ينحلاها
فأقامت بها شهودا فقالوا : بعلها شاهد لها وابناها
لم يجيزوا شهادة ابني رسول * الله هادي الأنام إذ ناصباها
لم يكن صادق علي ولا فاطمة * عندهم ولا ولداها
كان أتقى لله منهم عتيق * قبح القائل المحال وشاها
جرعاها من بعد والدها االغيظ * مرارا فبئس ما جرعاها
أهل بيت لم يعرفوا سنن الجواد * التباسا عليهم واشتباها
ليت شعري ما كان ضرهما الحفظ * لعهد النبي لو حفظاها
كان إكرام خاتم الرسل الهادي * البشير النذير لو أكرماها
إن فعل الجميل لم يأتياه * وحسان الاخلاق ما اعتمداها
ولو ابتيع ذاك بالثمن الغالي * لما ضاع في اتباع هواها
ولكان الجميل أن يقطعاها * فدكا لا الجميل أن يقطعاها
أترى المسلمون كانوا يلمونهما * في العطاء لو أعطياها ؟
كان تحت الخضراء بنت نبي * صادق ناطق أمين سواها ؟
بنت من ؟ أم من ؟ حلية من ؟ * ويل لمن سن ظلمها وأذاها
ذاك ينبيك عن حقود صدور * فاعتبرها بالفكر حين تراها
قل لنا أيها المجادل في القول * عن الغاصبين إذ غصباها
أهما ما تعمداها كما قلت ؟ * بظلم كلا ولا اهتضماها ؟
فلماذا إذ جهزت للقاء الله * عند الممات لم يحضراها ؟
شيعت نعشها ملائكة الرحمان * رفقا بها وما شيعاها
كان زهدا في أجرها أم عنادا * لأبيها النبي لم يتبعاها ؟
أم لان البتول أوصت بأن لا * يشهدا دفنها فما شهداها ؟
أم أبوها أسر ذاك إليها * فأطاعت بنت النبي أباها ؟
كيف ما شئت قل كفاك فهذي * فرية قد بلغت أقصى مداها
أغضباها واغضبا عند ذاك الله * رب السماء إذا أغضباها
وكذا أخبر النبي بأن الله * يرضى سبحانه لرضاها
لا نبي الهدى أطيع ولا * فاطمة أكرمت ولا حسناها
وحقوق الوصي ضيع منها * ما تسامى في فضله وتناها
تلك كانت حزازة ليس تبرأ * حين ردا وقد خطباها
وغدا يلتقون والله يجزي * كل نفس بغيها وهداها
فعلى ذلك الأساس بنت * صاحبة الهودج المشوم بناها
وبذاك اقتدت أمية لما * أظهرت حقدها على مولاها
لعنته بالشام سبعين عاما * لعن الله كهلها وفتاها
ذكروا مصرع المشايخ في بدر * وقد سمع الوصي لحاها
وبأحد من بعد بدر وقد * أتعس فيها معاطسا وجباها
فاستجادت له السيوف بصفين * وجرت يوم الطفوف قناها
لو تمكنت بالطفوف مدى الدهر * لقبلت تربها وثراها
أدركت ثارها أمية بالنار * غدا في معادها تصلاها
أشكر الله أنني أتوالى * عترة المصطفى واشني عداها
ناطقا بالصواب لا ارهب الاعداء * في حبهم ولا أخشاها
نح بها أيها الجذوعي واعلم * أن إنشادك الذي أنشأها
لك معنى في النوح ليس يضاهى * وهي تاج للشعر في معناها
قلتها للثواب والله يعطي الاجر * فيها من قالها ورواها
مظهرا فضلهم بعزمة نفس * بلغت في ودادهم منتهاها
فاستمعها من شاعر علوي * حسني في فضله لايضاها
سادة الخلق قومه غير شك * ثم بطحاء مكة مأواها ( 1 )




رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 11:46 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010
منتديات دعوة الاسلامية